منذ سنة | عرسنا / متابعة

حين تبدأ العروس بشراء جهاز زفافها، تولي أهمية كبيرة للانجري، وتحديداً لانجري ليلة زفافها الأولى أو ليلة الدخلة كما هي معروفة في عالمنا العربي، فهنا الاختيار ليس سهلاً، وقد تأخذ وقتاً كبيراً في إتخاذ القرار، ولكن المضحك في الأمر أنّ هناك تفصيل صغير يهم العروس بقوّة في هذا اللانجري، في حين لا يعيره العريس أي اعتبار وهو: ماركة اللانجري!

تدورين في أفخم محلات اللانجري وأكثرها رقياً، وتجولين فيها مرات ومرات، من أجل شراء لانجري الزفاف، تشعرين أنّه من المهم جداً أن يكون هذا الرداء بتوقيع أهم هذه المحلات، وفي حال كانت قدرتك المادية تسمع قد تذهبين إلى ماركات عالمية باهظة الثمن، ولكن الواقع أن تعبك سيذهب سدىً، لأنّ ماركة الملابس الداخليةالخاصة بك لن تخطر في بال عريسك، لن تخطر في باله أبداً!

تأكدي من أنّ الرجل بطبيعته ليس معنياً بماركات الملابس كما هي حالك، فكيف إذا كان الأمر يتعلق بلانجري الزفاف، فهل تظنين أنّه سينظر إلى العلامة التجارية المطبوعة، لن يحصل ذلك، وفي حال حصل لن يحدث في نفسه أي تأثير! لذا وبعد معرفتك بذلك، اعرفي أنّ الأهم اختيار اللانجري وفقاً لمعايير اخرى، مثل اللون الذي يعجبه، القماش الذي تجدينه أكثر أنوثة من غيره، الموديل الذي يليق بجسمك وما إلى ذلك.


أخبار متعلقة



جميع الحقوق محفوظة 2020